الأمير" "الوليد بن طلال" يفجر مفاجأة صادمة للجميع بشأن قرار قيادة المرأة في السعودية

أكد الأمير الوليد بن طلال، في تغريدة له على موقع “تويتر”، أن “السماح للمرأة بالقيادة يؤدي إلى الاستغناء عن نحو 500 ألف سائق وافد، وما لذلك من مردود اجتماعي واقتصادي”. ويأتي تعليق الأمير الوليد على قرار العاهل السعودي بالسماح للمرأة بقيادة السيارة وهو القرار الذي اخذ جدلا واسعا في المملكة لعشرات السنيين . وأعتبرت صحف سعودية إن السماح للمرأة في القيادة سيسهم في معالجة الكثير من المشاكل في المجتمع السعودي منها الحد من العمالة ومشاركة المرأة لزوجها في توصيل الطلاب للمدارس يجنبهم ركوب سيارات أجرة،و الحد من جرائم التحرش والاختطاف ، ومواجهة الطواري . أصدر الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز مرسوما ملكيا يسمح للمرأة السعودية بقيادة السيارة يتم تطبيقه خلال يونيو من العام الجاري بعد تحضير الوزاراء تقارير خلال 30 يوماً يتم بموجبه تطبيق الأمر الملكي . وعبرت عدد من الناشطات السعودية في تغريدات على تويتر عن سعادتهن بصدور الامر الملكي حيث قالت الناشطة الحقوقية السعودية لجين الهذلول -التي اعتقلت لمدة 73 يوماً في عام 2014 بسبب تحديها لقرار الحظر المفروض على قيادة السيارة في البلاد - على "تويتر" "الحمد الله". ومن جانبها قالت منال الشريف، الناشطة السعودية صاحبة حملة "سأقود سيارتي بنفسي" تغريده على "تويتر" تقول فيها إن "السعودية لن تكون كما كانت في السابق"، وكانت الشريف قد سجنت بسبب تحديها لقرار الحظر في السابق. وقالت الناشطة عزيزة اليوسف إن " هذا التطور يشير إلى تغيير في حقوق المرأة"، مضيفة " نهنئ الأمة ونساءها ونأمل بحل جميع المشاكل الأخرى العالقة". 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص