بالفيديو.. صاحب حبل مشنقة “صدام حسين” يبرر سبب اختيار يوم العيد لإعدام الرئيس الراحل وهو مخالف للقانون العراقي !

 

 

روى موفق الربيعي مستشار الأمن الوطني العراقي سابقاً، تفاصيل اللحظات الأخيرة قبيل صعود الرئيس العراقي الراحل صدام حسين إلى حبل المشنقة.

 

الربيعي الذي احتفظ بحبل مشنقة صدام أكد خلال مداخلة مع قناة «روسيا اليوم»: «كنا تحت ضغط إقليمي ووطني، وأن نائب رئيس الجمهورية في ذلك الوقت، الدكتور طارق الهاشمي عندما ذهبت له للتوقيع على قرار تنفيذ حكم الإعدام رفض، وكتب أرفض، قلت له لماذا ؟ قال: ماذا أقول لشعبي؟».

 

وعن أسباب اختيار هذا التوقيت للإعدام، وهو مخالف للقانون العراقي، حيث لا يتم إعدام الشخص في يوم عطلة أو يوم عيده الديني، قال الربيعي: «صدام حسين اعدم قبل شروق شمس عيد الأضحى المبارك، والعيد لا يدخل إلا بعد الشروق».

 

لافتاً إلى أن بعض المنفذين لحكم إعدامه هم مَن سربوا فيديو يخص لحظات تنفيذ الحكم فيه ربما بهدف الحصول على المال أو الشهرة، وأن الشريط المسجل رسمياً لعملية الإعدام موجود لدى رئيس الوزراء العراقي حينذاك.

 

وتابع: «إن صدام لم يبال بإعدامه على الإطلاق ولم يبد أي تأثر أو خوف، وظل يردد هتافات “عاشت الأمة وعاش الشعب وعاشت فلسطين والموت للفرس المجوس والموت لأمريكا».