"أول سيدة من أصل عربي يدخل اسمها ضمن ترشيحات رئاسة الحكومة الفرنسية"

 

خلال الساعات القليلة الماضية تردد اسم وزيرة التعليم، نجاة فالو بلقاسم، ضمن المرشحين لتولي رئاسة الحكومة الفرنسية، بعد ترجيحات باستقالة رئيس الوزراء «مانويل فالس» من منصبه، ونيته الترشح في الانتخابات التمهيدية لرئاسة الجمهورية، حسب ما ذكرت مونت كارلو.

 

 

وتعتبر «نجاة» هي أول سيدة من أصل عربي يدخل اسمها ضمن ترشيحات رئاسة الحكومة الفرنسية، وهي المولودة في المغرب بقرية «بني شغر» في الريف، وتجري في عروقها دماء جزائرية وإسبانية أيضًا من جهة أجدادها، وفق ما ذكرته وكالة «رويترز».

 

وشغلت «نجاة» عدة حقائب وزارية، كحقوق المرأة، والمدنية، والشباب والرياضة، كما كانت المتحدة باسم حكومة «جان مارك إيرولت».